القائد الأسبق لهيئة الأركان العقيد الطاهر زبيري لـ''الخبر''
''بن بلة لعب دورا كبيرا في جمع شتات البلاد بعد الاستقلال''

 ''كان رجلا طيبا فوق الطيبة في حد ذاتها ونظيف اليد، فلم يشهد له أنه سرق أموال الشعب... لذلك نعترف له بالجميل''، بهذه الكلمات وصف العقيد الطاهر زبيري رئيس الأركان الأسبق الرئيس الراحل أحمد بن بلة، رغم أنه كان ذات يوم خصمه السياسي، ولكن العقيد زبيري يؤكد أنه لم تكن له خلافات شخصية معه، ويشهد له أنه لعب دورا كبيرا في ''جمع شتات البلاد عندما اشتد صراع الزعامات في مختلف الجهات بعد الاستقلال''، وهو الذي أطلق صرخته الشهيرة ''حقرونا'' عندما اعتدى المغرب على حدودنا الغربية. وقال العقيد الطاهر زبيري في تصريح لـ''الخبر'': ''كان بن بلة مناضلا في حزب الشعب الجزائري، رغم أنه كان ضمن صفوف الجيش الفرنسي، وعند تأسيس المنظمة الخاصة في 1947 تولى قيادة المنطقة الغربية، ثم أصبح قائدها العام بعد وفاة بلوزداد''، مضيفا أن بن بلة لعب دورا هاما في تسليح الثورة، ''وقد قام رجل مغربي من تطوان يدعى خطيب، بتعريفه بالرئيس المصري جمال عبد الناصر، وهو من تلا بيان أول نوفمبر على أمواج إذاعة صوت العرب، ومنها اشتهر كأحد قادة الثورة، رغم أن مجموعة الستة هم المفجرون الحقيقيون للثورة''.
وأنهى العقيد الزبيري الذي قاد مع بومدين انقلاب 19 جوان 1965، حكم الرئيس بن بلة، إلا أنه يشهد أنه ''كان رجلا طيبا ويزور المساكين ويقبل المناقشة والتفاوض، بدليل أن حسين آيت أحمد لما طلب من بلة التفاوض عندما كان معارضا، قبل الراحل الأمر''.


عدد القراءات : 1839 | عدد قراءات اليوم : 4
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
Bookmark and Share

أضف تعليقك

اهداف الجزائر وغامبيا (4-1)